ندوة "الربيع العربي: تحديات وآمال بالتغيير" في معهد العالم العربي (16 نيسان أبريل 2011)

تصريح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية والأوروبية برنار فاليرو

بمبادرة من ألان جوبيه وزير الدولة، وزير الشؤون الخارجية والأوروبية ستُعقد ندوة غداً السبت في 16 نيسان/ أبريل في معهد العالم العربي بعنوان" الربيع العربي: تحديات وآمال بالتغيير". سيفتتح هذه التظاهرة المنظمة بتنسيق وثيق مع معهد العالم العربي، دومينيك بوديس، رئيس المعهد، ويلقي ألان جوبيه كلمة.

ستعقد أربع طاولات مستديرة وستخصص للتحليل ثم لرسم آفاق "الربيع العربي"، ولشهادات الجهات الفاعلة في "الربيع العربي" ونشاطاتها المقبلة.

تطمح هذه الندوة إلى مناقشة التحديات والآمال التي أثارتها الثورات العربية. وستشارك فيها شخصيات عربية من الطراز الأول المعروفة بالتزامها لصالح حقوق الإنسان. يمكنهم أن يتبادلوا الأفكار في ما بينهم ومع المشاركين الفرنسيين الآتين من عالم الأبحاث والاقتصاد والثقافة والمجتمع المدني والإعلام وكذلك مع مسؤولين رسميين.

يجب أن تسمح نوعية وتعدد المتداخلين والجهات الفاعلة بمواصلة التفكير على مستوى عال لفهم أفضل للأحداث التي جرت مؤخراً في العالم العربي، وإثراء النقاش العام في بلدنا، وبين بلدان ضفتي المتوسط وفي البلدان العربية نفسها.

وسيستخلص ألان جوبيه الاستنتاجات من هذا اليوم الكبير من العمل وتبادل الرأي

JPEG JPEG
JPEG JPEG

تم النشر في 17/04/2011

اعلى الصفحة