لا تنسوا الدليل السياحي !


لا تنسوا الدليل السياحي !

أول يوم يتم تخصيصه للأدلاء السياحيين المتحدثين باللغة الفرنسية في الأردن
30 آب 2017 في عمّان- المعهد الفرنسي للشرق الأدنىIFPO والمعهد الثقافي الفرنسي في الأردن IFJ

بمبادرة من قسم التعاون والعمل الثقافي في السفارة الفرنسية في الأردن، تم استقبال ما يقارب 15 دليلاً سياحياً أردنياً من المتحدثين باللغة الفرنسية في المعهد الفرنسي للشرق الأدنى IFPO والمعهد الفرنسي في الأردن IFJ ، يوم الأربعاء 30 آب 2017، بهدف التعرف عليهم وتبادل الخبرات.

اشتملت الدعوة التي أرسلت من خلال جمعية الأدلاء السياحيين الأردنيين، على زيارة للمرافق الثقافية الفرنسية في عمّان، بالإضافة إلى ندوة حول علم الآثار، وغداء أقيم في حديقة المعهد الفرنسي للشرق الأدنى IFPO وورشة عمل لغوية في المعهد الفرنسي في الأردن IFJ .


على خطى البعثات الأثرية الفرنسية في الأردن: اتبعوا الدليل!

استمع الأدلاء السياحيون لمحاضرة تضمنت عرضاً لآخر الأعمال الأثرية التي أنجزتها البعثات الأثرية الفرنسية على العديد من المواقع التاريخية الأردنية؛ ليس فقط في البتراء وجرش حيث أنها بالطبع من أهم المواقع التي يتركز فيها النشاط الأثري الفرنسي-الأردني، ولكن في بعض المواقع الأخرى، الأقل شهرةً والتي تستحق أن يتم إدراجها على قائمة الأماكن التي يجب زيارتها في الأردن: ومنها خربة الذريح، وخزان الأزرق الأموي، وقصر الأيوبيين في خربة الدوسق وغيرها.

تم تقديم هذه الانجازات والنتائج العلمية التي تم التوصل إليها، والتي هي في الغالب الأولى من نوعها، من قبل مهندسين معمارين من علماء الآثار، بالنيابة عن مسؤولي البعثة وهما تيبو فورنيه وبولين بيرو فورنيه بالإضافة إلى مدير بعثة جرش الأثرية ، توماس لوبان والذي يعمل حالياً في عمّان ضمن إطار حملة 2017 والتي سوف يتم افتتاحها في جرش هذا الأسبوع.

أصوات على مفترق طرق الثقافتين الفرنسية والأردنية

تمكن المنظمون، خلال هذه المحاضرات والمناقشات التي تلتها، من التعرف على المستوى اللغوي المتميز للأدلاء السياحيين ومعرفتهم العلمية بالإضافة إلى رغبتهم بمشاركة شغفهم بتراث الأردن، وبثقافة فرنسا ولغتها. أكدت مستشارة العمل والتعاون الثقافي في السفارة الفرنسية في الأردن، السيدة صوفي بيل، خلال هذا اللقاء على أهمية الأدلاء السياحيين المتحدثين باللغة الفرنسية ودورهم الرئيس في تعريف الجمهور المتحدث باللغة الفرنسية بالإرث الثقافي الأردني المميز وبالأعمال التي تنجزها فرنسا في هذا المجال.

وضمن إطار هذا اليوم المخصص للأدلاء السياحيين المتحدثين بالفرنسية ،قام الأدلاء بزيارة مكاتب المعهد الفرنسي في الأردن IFJ حيث أخذتهم السيدة سهير دلال في جولة إلى المكتبة كما أطلعتهم السيدة مانون نيرات على الفعاليات الثقافية القادمة لهذا العام. وقد أتاحت هذه الزيارة الفرصة للقاء الأدلاء السياحيين على انفراد والاطلاع على احتياجاتهم في ما يتعلق بالدورات التدريبية في المعهد الفرنسي IFJ والمعهد الفرنسي للشرق الأدنى IFPO.
وقد فتحت هذه التجربة الأولى مع الأدلاء السياحيين بنجاحها الباب أمام فرص أخرى، حيث من الممكن عقد لقاءات أخرى ما بين الأدلاء السياحيين الأردنيين المتحدثين بالفرنسية والباحثين الفرنسيين، على مدار السنة، وعلى الأخص خلال الزيارات الميدانية التي تقوم بها البعثات الأثرية الفرنسية.

Hyperliens à insérer :

Jordan Tour Guide Association : http://www.tourguides.com.jo/index.php?pg=SE9NRQ==

l’Institut français du Proche-Orient : http://www.ifporient.org

l’Institut français de Jordanie : http://ifjordan.com

تم النشر في 02/10/2017

اعلى الصفحة