فرنسا ملتزمة بصيانة غابة ديغول في جرش

زيارة مستشار فرنسي خبير في الغابات إلى الأردن

زار مستشار فرنسي الأردن الأسبوع الماضي لبدء مشروع صيانة غابة ديغول ، التي تقع على بعد 10 كيلومترات شمال جرش. عمل السيد مادن لو كروم لعدة أيام في هذه الغابة التي تبلغ مساحتها 100 هكتار تقريبًا مع مهندسي خدمات الغابات من وزارة الزراعة الأردنية. وقد أتاحت هذه الزيارة فرصة لمناقشة ممارسات إدارة الغابات في الأردن. تغطي الغابات ما يقل عن 2٪ من مساحة الأراضي الأردنية وتشكل مورداً نادراً وقيّماً. على المدى البعيد، يمكن أن تصبح غابة ديغول "غابة نموذجية".

خلال هذه المهمة التي تمولها الوكالة الفرنسية للتنمية ، أتيحت الفرصة للمستشار لمقابلة مختلف مستخدمي الغابات: مربيي المواشي والجمعيات والسكان المحليين، من أجل دمجهم بالكامل في هذا المشروع.

وقد جرى استعراض نتائج البعثة الفرنسية في قاعة مدينة جرش بحضور سعادة السيد دافيد بيرتولوتي ، ورئيس بلدية جرش، الدكتور علي قوقزة ومحافظ جرش السيد مأمون اللوزي. أتاح هذا اللقاء تحديد التوجيهات الأولية في ما يتعلق بالمشروع بالإضافة إلى تحديد الخطوات التي تليه. كما سيتم وضع استراتيجية شاملة ، تجمع ما بين استقبال الجمهور والحفاظ على الموقع في الأشهر المقبلة بالتعاون مع مختلف الشركاء.
يذكر بأن الشركة الفرنسية Suez تساهم أيضاً في هذا المشروع.

وذكّر سعادة السفير بأن هذا المشروع يهدف إلى إنعاش المكان الرمزي بالنسبة لفرنسا، إذ أنّه يحمل اسم مؤسس الجمهورية الخامسة، كما وأنّه جزءا من عمل فرنسا في دعم وحماية البيئة في الأردن من خلال المشاركة في جهود التوعية العامة لحماية البيئة.
تم عقد أول فعالية في 11 أيّار الماضي ، بالشراكة مع جمعية Ecohikers ، وسيتم تنظيم فعالية مستقبلية مع أطفال المدارس بمناسبة يوم البيئة العالمي في شهر حزيران المقبل.

تم النشر في 12/06/2018

اعلى الصفحة