فرنسا تصرف الجزء الأول من الدعم الموجه لقطاع المياه، المقدر بقيمة 83.7 مليون دولار

تم الاتفاق على هذا الدعم للموازنة خلال زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني إلى فرنسا في أيلول 2014، حيث تم التوقيع على مذكرة تفاهم ما بين الحكومة الأردنية ووكالة الإنماء الفرنسية (AFD)، والتي اشتملت على دعم الموازنة وتمويل المشاريع.

في مذكرة التفاهم هذه، تم التعريف عن قطاع المياه بصفته قطاعاً رئيساً في إطار عمل وكالة الإنماء الفرنسية في الأردن، إحدى أفقر دول العالم مياهاً، حيث أدى الوضع الإقليمي إلى تفاقم هذا التحدي مع تدفق اللاجئين. يدمج دعم وكالة الإنماء الفرنسية في هذا المجال ما بين المشاريع و دعم الموازنة.

تم الوقيع على اتفاقية التمويل في شهر تشرين أول خلال زيارة رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، كجزء من حزمة بقيمة 265.3 مليون دولار تشتمل أيضاً على اثنين من المشاريع الكبرى. سوف يتم صرف الجزء الثاني من هذا الدعم الهام في 2016.

تم النشر في 14/12/2015

اعلى الصفحة