فرنسا تساعد الأردن في التعامل مع أزمة اللاجئين السوريين

بمناسبة زيارة رئيس الجمهورية الفرنسية، السيد فرانسوا أولاند إلى الأردن، تم توقيع مذكرة تفاهم ما بين وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني، معالي السيد عماد فاخوري، ونائب المدير العام للوكالة الفرنسية للتنمية، السيد جاك موانفيل في 19 نيسان 2016.

بعيد مؤتمر لندن حول اللاجئين السوريين، ازدادت التزامات الوكالة الفرنسية للتنمية لتصل 900 مليون يورو للفترة من 2016 إلى 2018، منها 600 مليون يورو كقروض سيادية، و50 مليون يورو منها كقروض ميسرة موجهة للمناطق الأكثر تأثراً بالأزمة.

سيتيح هذا التمويل دعم جهود الحكومة من أجل تعزيز البنى التحتية ودعم القطاعات الأكثر تأثراً باللجوء السوري بالإضافة إلى الاستثمارات الخاصة. يهدف هذا التمويل إلى تحسين الخدمات اليومية المقدمة للأردنيين واللاجئين وخاصة في المجالات التالية: المياه والطاقة والمواصلات والتطوير الحضري وإدارة النفايات.
سوف يتم صرف جزء من هذا التمويل ابتداءً من هذا العام. وبذلك تكون فرنسا من أوائل الدول التي بادرت بتنفيذ التزاماتها المقررة في مؤتمر لندن.

PNG

تم النشر في 25/04/2016

اعلى الصفحة