زيارة السفير الفرنسي إلى الكتيبة 61 في الحميمة

زار السفير الفرنسي في الاردن، السيد دافيد بيرتولوتي في 9 تشرين الاول 2017، ، يرافقه نائب ملحق الدفاع المقدم ديفا، الكتيبة الحادية والستين" الغزاة "المتمركزة في حميمة (جنوب الأردن). وستستضيف هذه الكتيبة قريبا المركز الأردني الأول للتدريب على القتال في المناطق الجبلية. والمركز عبارة عن مشروع مدعوم بتمويل من مديرية التعاون وأمن الدفاع الفرنسية لتمكين القوات المسلحة الأردنية من اكتساب المهارات اللازمة للقيام بأعمال مكافحة الإرهاب في مناطق وعرة.

استقبل كل من العميد خالد الشوبكي مدير التخطيط الاستراتيجي لهيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية، والعميد طاهر المراشدة، مدير العمليات المشتركة للقوات المسلحة الأردنية و العميد محمد الزبون، قائد لواء التدخل السريع، و المقدم أحمد الحمايدة قائد الكتيبة الحادية والستين، السفير الفرنسي في المملكة الاردنية الهاشمية في الكتيبة الحادية والستين.

وبعد زيارة الكتيبة، تم استعراض قسم من الكتيبة أمام السفير وقدم له شرح عن المعدات التي نشرتها الكتيبة في مختلف الميادين: القتال في المناطق الجبلية، ونشر دوريات في عمق الصحراء، والقتال في المناطق الحضرية.
من ثم وقع سعادة السفير والعميد خالد الشوبكي اتفاقا لنقل الدفعة الأولى من المعدات إلى مركز التدريب المستقبلي. وأشار سعادته في هذه المناسبة إلى أهمية العلاقات العسكرية الثنائية بين فرنسا والأردن وجدد تأكيد فرنسا على دعم الأردن في الدفاع عن مصالحها الحيوية من خلال المساهمة الفعالة في تحسين القدرات التشغيلية للقوات المسلحة الأردنية.

وأعرب العميد خالد الشوبكي عن شكره للسفير لزيارته ودعم فرنسا، وأكد من جديد على أهمية هذا المشروع ، الذي يهدف إلى نقل مهارة رئيسية (ألا وهي مهارة المناورة في الأراضي الوعرة) للقوات المسلحة الاردنية.

تم النشر في 18/10/2017

اعلى الصفحة