زيارة السفيرة لمخيم الزعتري

قامت السفيرة الفرنسية في الأردن، السيدة كارولين دوما، بأول زيارة لها لمخيم الزعتري للاجئين السوريين، في 26 شباط 2013.

بعد زيارتها لعطوفة محافظ المفرق، التقت السفيرة بموظفي المجموعة الطبية الجراحية الفرنسية التي تم إنشاؤها في إطار عملية تمر لدعم اللاجئين السوريين. تمكنت خلالها من الإشادة بالعمل المقدم من رجال ونساء يسعون، في ظروف صعبة، لمساعدة المحتاجين. استطاع الأطباء العسكريون الفرنسيون، منذ وصولهم في شهر آب الماضي، تقديم أكثر من 20 ألف تطعيما (بفضل مطاعيم مقدمة من اليونيسيف، بشكل خاص) وحوالي 6 آلاف مشورة في الطب العام وطب الاختصاص، وأكثر من 230 عملية جراحية وحوالي ألف مشورة في علم النفس والطب النفسي. تقدم المجموعة الطبية الجراحية، من خلال طبيب عام و6 أخصائيين، حوالي 60 اسشارة طبية يوميا.

التقت السفيرة، خلال زيارتها لمخيم الزعتري، بالسيد أنمار الحمود، مقرر اللجنة التوجيهية العليا لادارة شؤون اللاجئين السوريين في الأردن، والسيدة إيريس بلوم، مسؤولة المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مخيم الزعتري. زارت أيضا المستشفى المغربي المجاور للمستشفى الفرنسي.

التقت السيدة السفيرة أيضا بمنظمات فرنسية غير حكومية تعمل في مخيم الزعتري لصالح اللاجئين السوريين، وخاصة منظمة الطب النسائي بلا حدود ومنظمة أطباء العالم، وقامت بزيارة المركز الطبي لهذه المنظمة.

تم النشر في 10/03/2013

اعلى الصفحة