تكريم الطلاب الناجحين في امتحان الديلف

JPEG - 34.3 كيلوبايت
JPEG - 36.7 كيلوبايت
JPEG - 35.5 كيلوبايت
JPEG - 70 كيلوبايت
JPEG - 64.9 كيلوبايت
JPEG - 71.4 كيلوبايت

إلى جانب عطوفة الأمين العام لوزارة التربية والتعليم السيد أحمد العياصرة والمشرفة الوطنية للغة الفرنسية السيدة ابتسام أيوب، استقبلت السفيرة الفرنسية السيدة كورين بروزيه في منزلها، يوم الاثنين الموافق 5 تموز 2010، الطلبة الناجحين في امتحان الديلف (شهادة دراسية في اللغة الفرنسية) وعددهم 118 طالبا.

سلم كل من السفيرة والأمين العام، خلال حفل التكريم، جوائز لجميع الطلاب، وذلك بحضور أهالي الطلبة ومعلمي اللغة الفرنسية ومدراء المدارس.

ركزت السيدة كورين بروزية، في خطابها، على مكانة الفرانكوفونية في العالم وعلى القيم الإنسانية التي يحملها متحدثو هذه اللغة وذلك من خلال تشجيع الحوار بين الثقافات المختلفة مما يثري الفراكوفونية ويعمل على نشرها.

تحدث الأمين العام لوزارة التربية والتعليم، من جهته، عن الاهتمام المتزايد للطلبة الأردنيين بهذه الشهادة. ذلك أن 1700 طالبا من 68 مدرسة نصفها خاصة قد سجلوا في امتحان الديلف المدرسي لهذه السنة. يحظى هذا الامتحان، الذي يعتبر مؤشرا على مستوى معرفة الشخص للغة الفرنسية، على اهتمام متزايد كل عام وذلك بتزايد مستمر لعدد الطلاب المتقدمين له إذ كانت نسبة الزيادة لهذه السنة مقارنة بسنة 2009 ستة بالمائة.

تعتبر هذه الشهادة الصادرة عن وزارة التعليم الوطني الفرنسية الأداة الأساسية لتقدير معرفة الأشخاص للغة الفرنسية في الأردن.

تم النشر في 19/01/2012

اعلى الصفحة