الشرق الأدنى - زيارة السيد لوران فابيوس إلى مصر والأردن وفلسطين وإسرائيل (20-21 حزيران/يونيو 2015)

يجري السيد لوران فابيوس زيارة إلى مصر والأردن وفلسطين وإسرائيل في 20 و 21 حزيران/يونيو. وسيلتقي السيد الوزير في مصر الرئيس عبد الفتاح السيسي، ونظيره السيد سامح شكري، والأمين العام لجامعة الدول العربية السيد نبيل العربي، وممثلين عن اللجنة المعنية بعملية السلام في جامعة الدول العربية. أما في الأردن فسيلتقي السيد لوران فابيوس نظيره السيد ناصر جودة ثم سيستقبله الملك عبد الله الثاني. وأخيرا، سيلتقي السيد الوزير الرئيس الفلسطيني السيد محمود عبّاس في رام الله، ورئيس الوزراء الإسرائيلي السيد بنيامين نتنياهو في القدس.

وستجري مناقشة المقترحات الفرنسية في أثناء هذه الزيارة بشأن سبل استئناف عملية تسوية النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، بغية دعم إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة، تعيش بسلام وأمن بجانب إسرائيل في حدود آمنة ومعترف بها، مع ضمان أمن إسرائيل. ويجب إيلاء إحداث الظروف المؤاتية لاستئناف المفاوضات الموثوقة بين الأطراف وتحقيق النتائج المرجوة منها الأولوية.

ويتطلب تحقيق هذا الهدف تجديد الإطار الدولي القائم على عدة عوامل وهي: المواكبة الدولية بمشاركة الشركاء الإقليميين الرئيسين، والتوصل إلى توافق في الآراء بشأن المعايير الواضحة لبدء المفاوضات، والجدول الزمني، إذ إن مرور الزمن لا يصب في صالح السلام بل يزيد من مخاطر التصعيد.

تم النشر في 21/06/2015

اعلى الصفحة