الدبلوماسية الاقتصادية: استقبال ممثلي قطاع النسيج في الأردن في السفارة

عقد غداء العمل الاقتصادي الثالث للسفارة، في منزل السفير الفرنسي يوم الاثنين 23 أيار 2016، حيث ضم عدداُ من كبار ممثلي قطاع النسيج في الأردن.

خلال اللقاء، التقى السفير بأهم مستوردي النسيج والملابس (المصنوعة في فرنسا وغيرها) بالإضافة إلى ممثلي قطاع النسيج في أبرز غرف التجارة والصناعة الأردنية، ومصّنعي النسيج الأردنيين. هنأ السفير جميع المشاركين على إنجازاتهم كما أكد على دعمه لهم فيما يتعلق بإجراءات استيراد المنتجات الفرنسية، حيث تم التطرق إلى آخر التطورات التي شهدها هذا القطاع مؤخراً. كما نوّه السيد ابراهيم قطّان، مدير غرفة التجارة الفرنسية-الأردنية، كافراج CAFRAJ، إلى دور كافراج في هذا الإطار.

إن قطاع النسيج هو القطاع التصديري الأول في الأردن. في المقابل، فإن تصدير منتجات النسيج الفرنسية إلى الأردن ازداد ليصل إلى 5.28 مليون يورو عام 2015. أتاح هذا اللقاء مناقشة أهمية هذا القطاع في إطار الخطة الدولية للاستجابة لتدفق اللاجئين السوريين في الأردن، حيث تقع المنتوجات النسيجية ضمن الامتيازات التجارية الجديدة الجاري بحثها حالياً ما بين بروكسل وعمّان. استفسر السفير عن امكانية خلق فرص تعاون فرنسية-أردنية جديدة في هذا المجال.

JPEG

تم النشر في 26/05/2016

اعلى الصفحة