الأردن - زيارة وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان إلى الأردن

3 2019.01.1

توجّه وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان إلى الأردن، في 13 كانون الثاني/يناير، حيث استقبله العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في جلسة ثنائية، وأجرى محادثات مع نظيره الأردني السيد أيمن الصفدي.
وتناول السيد جان إيف لودريان مع محاورَيه أبرز القضايا الإقليمية، ولا سيّما الوضع في سورية وتداعيات إعلان انسحاب القوات الأمريكية من سورية، فضلًا عن القضية الإسرائيلية الفلسطينية. وتجدر الإشارة إلى أننا نقيم تعاونًا وثيقًا مع المملكة الأردنية الهاشمية بشأن هذه المسائل بالذات.

وأتاحت هذه المحادثات للوزير فرصة التذكير بحرص فرنسا الثابت على الشراكة الاستراتيجية مع الأردن. وتندرج محاربة الإرهاب وتنظيم داعش بالدرجة الأولى، فضلًا عن ضمان استقرار الأراضي الأردنية في صميم هذه الشراكة.

وأكّد الوزير مجددًا التزام فرنسا بدعم الأردن من أجل التصدي لهذه الأزمة. وإن هذا الالتزام، الذي نصبو إلى أن يكون التزامًا واعدًا يرتقي إلى مستوى التحديات التي تواجهها المملكة الأردنية الهاشمية، يتمحور حول هدفين مختلفين، هما دعم استقبال اللاجئين ودعم الاقتصاد الأردني على الأجل الطويل. لذا نفّذت الوكالة الفرنسية للتنمية مذكرة التفاهم التي تضمنت منح مساعدات بقيمة 900 مليون يورو للفترة الممتدة بين عامي 2016 و2018، وهي تنوي مواصلة أنشطتها على النحو عينه في السنوات المقبلة.

وتدرك فرنسا تمامًا مدى تضامن الأردن والشعب الأردني مع سورية، إذ استقبلت زهاء 700 ألف لاجئ سوري مسجّل لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
أمّا على الصعيد الاقتصادي، فأشاد السيد جان إيف لودريان بالمساعي الإصلاحية الأردنية، وتطرق مع محاورَيه إلى التحضير لمؤتمر لندن الذي سيُعقد في شباط/فبراير المقبل. وتعرب فرنسا عن تأييدها الكامل لهذه المبادرة.

تم النشر في 21/01/2019

اعلى الصفحة