اجتماع لمجموعة "أصدقاء سورية" مع المعارضة في باريس (2014.01.12)

تنظم فرنسا في 12 كانون الثاني/يناير في باريس لقاء وزارياً لـ11 بلداً عضواً في "الفريق الأساسي" لأصدقاء سورية. وسيترأس السيد لوران فابيوس، وزير الشؤون الخارجية، اللقاء الذي سيُعقد بحضور وفد الائتلاف الوطني السوري بقيادة السيد أحمد الجربا، الرئيس الذي أعيد إنتخابه مؤخراً.

تصريح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية رومان نادال :

تنظم فرنسا في 12 كانون الثاني/يناير في باريس لقاء وزارياً لـ11 بلداً عضواً في "الفريق الأساسي" لأصدقاء سورية. وسيترأس السيد لوران فابيوس، وزير الشؤون الخارجية، اللقاء الذي سيُعقد بحضور وفد الائتلاف الوطني السوري بقيادة السيد أحمد الجربا، الرئيس الذي أعيد إنتخابه مؤخراً.

وسيسمح هذا اللقاء، مع اقتراب موعد مؤتمر جنيف ـ2، بإعادة تأكيد مساندتنا الكاملة للائتلاف الوطني السوري، ونظرتنا المشتركة لعملية الانتقال السياسي التي تستجيب للتطلعات المشروعة للشعب السوري. فتشكيل هيئة حكومية انتقالية تحظى بكامل السلطات التنفيذية يشكل الهدف المركزي لمؤتمر جنيف ـ 2.

وفي حين يواصل النظام هروبه إلى الأمام من خلال القمع الأمر الذي يفاقم الأزمة الإنسانية، فإن اللقاء الوزاري سيؤكد أيضاً إرادتنا على توفير مزيد من المساعدة للإئتلاف الوطني السوري وللشعب السوري، ولاسيما في المناطق المحررة.

تم النشر في 09/01/2014

اعلى الصفحة