إطلاق نظام مراقبة نوعية الهواء الممول من الوكالة الفرنسية للتنمية [fr]

تم إفتتاح نظام مراقبة نوعية الهواء في الأردن في 17 حزيران 2014 تحت رعاية وزير البيئة الدكتور طاهر الشخشير، وبحضور أمين عمان، السيد عقل بلتاجي و سفيرة فرنسا في الأردن، السيدة كارولين دوما.

JPEG

لقد مكن المشروع، الذي مولته الوكالة الفرنسية للتنمية بمنحة مقدارها 1.5 مليون يورو، من إنشاء شبكة أجهزة ومعدات لرصد جودة الهواء تتكون من 12 محطة ثابتة ( 7في عمان3 في الزرقاء و2 في اربد) تم وضعها في مواقع استراتيجية تمثل المناطق الصناعية والحضرية وذات الكثافة المرورية العالية. هذه المحطات، المتصلة بقاعدة بيانات مركزها وزارة البيئة، تمثل العمود الفقري لنظام يدعم اتخاذ القرارات و يعزز التوعية بشأن قضايا تلوث الهواء.

JPEG

سوف تسمح البيانات التي سيتم جمعها من خلال شبكة الرصد في تحديد بعض "النقاط الساخنة" أو المناطق ذات تلوث هوائي عال وأعلام السكان بحالات التلوث والتحذير من المخاطر المرتبطة بهذا التلوث.

JPEG

من ناحية اخرى تم إعداد جرد لانبعاثات الملوثات في الغلاف الجوي مع توزيعاتها الجغرافية والزمنية كجزء من هذا المشروع، وذلك لتطوير وتزويد السلطات الأردنية بأداة سيتم استخدامها لرصد ملوثات الهواء، ووضع خطط للحد منها.

تم النشر في 25/04/2016

اعلى الصفحة